ایکنا

ساهم رئيس المجلس القرآني المشترك في القطيف والدمام، الفقيد الحاج أمين محمد آل هاني "شهيد القرآن"، في تصعيد القرآن الكريم إلى مرحلة الفكر والثقافة وتطوير الثقافة القرآنية ونشرها في المجتمع، وتأثرت شخصية الشهيد بالقرآن الكريم قولاً وعملاً حتى لحظات حياته الأخيرة قبل إستشهاده. [رجل الدين الشيعي وخطيب الجمعة في القطيف سماحة الشيخ فيصل العوامي]