ایکنا

IQNA

12:21 - March 06, 2018
رمز الخبر: 3468134
الدوحة ـ إکنا: شارك أكثر من 30 ألف طالب وطالبة في المسابقة المدرسية لحفظ القرآن الكريم في دورتها السابعة والخمسين.

30قطر: ألف طالب وطالبة شاركوا في المسابقة القرآنية المدرسية

وأفادت وکالة الأنباء القرآنیة الدولیة (إکنا)، بتمويل من المصرف الوقفي للقرآن والسنة بالإدارة العامة للأوقاف بوزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية القطرية، شارك أكثر من 30 ألف طالب وطالبة في المسابقة المدرسية لحفظ القرآن الكريم في دورتها الـسابعة والخمسين، والتي أقامتها إدارة الدعوة والإرشاد الديني بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالتنسيق مع وزارة التعليم والتعليم العالي بهدف توثيق صلة الطلاب والطالبات بكتاب الله، وتعزيز الاهتمام باللغة العربية كونها لغة القرآن.

 

وتقام المسابقة المدرسية سنويا منذ أكثر من نصف قرن بالتعاون مع وزارة التعليم والتعليم العالي، حيث تعد من أكبر المسابقات المحلية التي تهتم بطلاب المدارس من البنين والبنات بجميع فئات ومستويات الحفظ.

 

وقد جرت الاختبارات هذا العام بشكل إلكتروني وفق برنامج يتيح اختيار المستوى والأسئلة المحددة للطالب حسب السنة الدراسية واعتماد الدرجات بشكل دقيق.

أهداف المسابقة:

وتسعى المسابقة لتحقيق عدة أهداف ومن أهمها: المحافظة على كتاب الله في صدور الأجيال، وإتقان اللغة العربية لغة القرآن الكريم، بالإضافة إلى شحذ همم أبنائنا وبناتنا للمنافسة في أشرف ميدان من ميادين العلم، وتربية أجيال متخلقة بأخلاق القرآن الكريم اقتداء بالرسول الكريم(صلى الله عليه وآله وسلم) الذي كان خلقه القرآن.

إقبال كبير على المسابقة:

وقد شهدت المسابقة إقبالا كبيراً من المشاركين سواء من الطلاب أو الطالبات بمدارس الدولة المختلفة، حيث شاركت فيها هذا العام 392 مدرسة وروضة مستقلة وأهلية وخاصة بزيادة كبيرة عن العام الماضي، مشيراً إلى أنه تم اختبار نحو 3 آلاف طالب وطالبة يومياً من لجان الاختبارات التي تضم عدداً من المشايخ المتخصصين.

 

وقد ضمت الاختبارات مستويين لحفظ القرآن الكريم، الأول بدأ من سورة الناس وحتى سورة الشورى بواقع 6 أجزاء وذلك للصفوف من الأول الابتدائي إلى الثالث الثانوي، فيما خصص المستوى الثاني لمن يحفظ أكثر من 7 أجزاء فأكثر (7 إلى 30 جزءاً).

 

وتحظى المسابقة المدرسية بالاهتمام الكبير من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، بحسب رؤية الوزارة في خدمة كتاب الله وحفظته، والمساهمة في نشر تعاليم القرآن وغرس آدابه السامية في نفوس أبنائنا الطلاب، من رياض الأطفال وحتى المرحلة الثانوية، وتقديمها جوائز تشجيعية للفائزين والفائزات.

 

وتبدأ الاختبارات من الساعة السابعة والنصف صباحاً وتستمر حتى بعد صلاة الظهر، بمقر المسابقة بقسم القرآن الكريم وعلومه للمستويين الأول والثاني (بنين)، بينما المدارس التي زادت أعداد الطلاب المشاركين بالمسابقة بها على 300 متسابق، كان مقر الاختبار بالمدارس نفسها، وتقام اختبارات الطالبات بمقر دور تحفيظ القرآن الكريم بالمناطق المحيطة بالمدارس المشاركة.

 

ويذكر أنه شارك في مسابقة القرآن الكريم السنوية لطلاب المدارس في دورتها السادسة والخمسين الماضية نحو ثلاثين ألف طالب وطالبة من مختلف المدارس المستقلة والأجنبية والخاصة ورياض الأطفال ... ووفقاً للنتائج فقد حصل "9949" من الطلاب والطالبات على تقدير ممتاز، في حين حصل "4822" طالباً وطالبة على تقدير جيد جداً، و"4191" على تقدير جيد.. وتشير البيانات إلى أن "369" مدرسة من مختلف مراحل التعليم بالدولة (الروضة والابتدائي والإعدادي والثانوي) حكومية وخاصة شاركت في الاختبارات.

 

المصدر: بوابة الشرق الإلکترونیة

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: