ایکنا

IQNA

13:43 - March 07, 2018
رمز الخبر: 3468153
رام الله ـ إکنا: دانت حكومة الوفاق الوطني الفلسطينية، قرار غواتيمالا بنقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس، ووصفت بأنه مثال واضح على النفاق الدولي، ومحاولة بائسة للتقرب مع الولايات المتحدة الأمريكية على حساب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.
فلسطين تطالب غواتيمالا بالتراجع عن قرار نقل سفارتها للقدس
وأفادت وكالة الأنباء القرآنية الدولية(إکنا)، قال المتحدث الرسمي باسم الحكومة الفلسطينية يوسف المحمود، في بيان اليوم الأربعاء، إن قرار غواتيمالا خاطئ، ويجب التراجع عنه، مستنكرا تصريحات المسؤولين في غواتيمالا بأن "قرار نقل السفارة من تل أبيب الى القدس قرار سيادي"، حسب أقوالهم
وأكد أن القرار "السيادي" الذي تتحدث عنه غواتيمالا يشكل مساسا جوهريا بعدالة القضية الفلسطينية، ومساسا بالسيادة التي يناضل الشعب الفلسطيني من أجل تحقيقها على وطنه وعاصمته القدس المحتلة.
 

وقال المتحدث إن القرار يشكل خرقاً فاضحاً لكافة قرارات الشرعية الدولية والقانون الدولي، والتي ترفض المساس بالوضع التاريخي والقانوني لمدينة القدس المحتلة، وتعتبر أن أرض فلسطين على حدود عام 1967م وفِي مقدمتها القدس الشرقية، أرضاً محتلة وعلى إسرائيل الانسحاب منها، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة كاملة السيادة، وعاصمتها القدس الشرقية.
 

ودعا المجتمع الدولي والمنظمات والهيئات الدولية واحرار العالم، إلى التدخل العاجل لوقف ومنع المساس بعاصمة دولة فلسطين المحتلة، وإنهاء الاحتلال، من أجل ضمان الأمن والسلام في المنطقة .


المصدر: إینا
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم: